أهلاً


 
الرئيسيةالرئيسية    مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  أهلاً بيئتىأهلاً بيئتى  ألعابألعاب  التسجيلالتسجيل  دخول  
شاطر | 
 

 أسباب حساسية الصـدر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سمسم
عضو الماسى


ذكر
عدد الرسائل: 2410
نقاط: 4223
تاريخ التسجيل: 05/11/2008

مُساهمةموضوع: أسباب حساسية الصـدر   الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 3:48 pm

الربو
Asthma
يصاب طفل واحد من كل عشرة أطفال بالربو خلال الطفولة و هنالك ازدياد في حالات الربو في جميع انحاء العالم و لكن معظم حالات الربو عند الأطفال تشفى مع تقدم الطفل .بالعمر


[size=25]ماهو الربو أو تحسس القصبات Asthma :[/size]

معظم حالات ربو الاطفال تشاهد في السنوات الأولى من العمر وتسمى أحيانا نوب الوزيز المتكرر وهي التسمية الأدق للحالة و نادرا ما يستمر الربو مع الطفل عندما يكبر و ما يحدث في الربو هو نوب من التضيق والتهيج في القصبات مترافقة مع حدثية التهابية مناعية مما يؤدي الى شعور الطفل بضيق النفس والسعال وزيادة المفرزات القصبية

[size=25]لماذا يحدث الربو ؟[/size]

يحدث الربو نتيجة لوجود استعداد شخصي للتحسس في القصبات بآلية مناعية معقدة تؤدي لحدوث التهاب وتضيق وزيادة في المفرزات القصبية وقد يكون هذا الإستعداد وراثيا

[size=25]والعوامل المحرضة لنوب الربو عند الاطفال :[/size]

أهم هذه العوامل هو الرشح العادي الذي يصيب الطفل فيلاحظ الأهل عادة أن الطفل يصاب بنوب من السعال والنهجة الصدرية على أثر كل حالة رشح يمر بها و قد يصل عدد مرات الرشح العادي في فصل الشتاء لوحده الى خمس مرات أحيانا وهذا أمر طبيعي و من العوامل الأخرى أيضا دخان السجائر و الدخان و أنواع أخرى والهواء البارد والهواء الملوث وغبار المنزل والحيوانات المنزلية مثل القطط والكلاب والطيور وكذلك من العوامل المحرضة لنوب الربو غبار الطلع والعفن والفطور التي تشاهد على الأخشاب القديمة



[size=25]كيف يتظاهر الربو :[/size]

يؤدي تضيق القصبات وتهيجها الى شعور الطفل بضيق نفس والسعال وأحيانا تسرع التنفس واللهاث و تختلف شدة المرض من طفل لآخر و بالتالي بعض الأطفال المصابين بالربو الخفيف يصابون بنوب متباعدة والبعض يصاب بنوب موسمية و البعض يصاب بنوب متقاربة وشديدة و يمكن للأهل تقدير شدة نوبة الربو عند الطفل الكبير المتعاون باستخدام جهاز يسمى جهاز التدفق الأقصى في المنزل

[size=25]علامات نوبة الربو الخفيفية :[/size]
صعوبة خفيفة في التنفس
تسرع خفيف في التنفس
يستطيع الطفل التكلم بشكل طبيعي
سعال بسيط وع ضيق نفس بسيط
يبقى لون جلد الطفل طبيعيا
يبقى الطفل واعيا ويقوم بنشاطه بشكل طبيعي
يمكن هنا مراقبة الطفل وإعطائه دواء موسع للقصبات

[size=25]علامات نوبة الربو المتوسطة :[/size]
صعوبة متوسطة في التنفس
تسرع واضح في التنفس
يجد الطفل صعوبة في التكلم فيتكلم جملا قصيرة فقط
سعال وضيق نفس متوسط
"قد يصبح لون الطفل شاحبا
يبقى الطفل واعيا وقادرا عليى القيام بنشاطه الطبيعي الى حد ما
يجب هنا البدء بإعطاء الطفل أدويته الموسعة للقصبات والإتصال بالطبيب



[size=25]علامات نوبة الربو الشديدة :[/size]
صعوبة شديدة في التنفس
ضيق نفس وسعال وتسرع تنفس لدرجة شديدة
صعوبة واضحة في الكلام فينطق الطفل كلمات مفردة فقط
يصبح لون جلد الطفل شاحبا أو مزرقا
يصبح الطفل غير واعيا ويبدو عليه الإنهاك و يميل للنوم
يجب هنا الإتصال بالطبيب فورا أو مراجعة أقرب قسم إسعاف

ا[size=25]لعلامات التي تدل على أن حالة الطفل تتجه نحو الأسوء :[/size]
ازدياد السعال واللهاث
عدم تحسن حالة الطفل رغم إعطائه أدويته المعتادة


[size=25]علامات عدم السيطرة على المرض عند الطفل :[/size]
زيارة الطبيب بفواصل قريبة
قبول الطفل بالمشفى أو العناية المشددة
استمرار أعراض المرض رغم إعطاء العلاج و خاصة ليلا



[size=25]معالجة الربو :[/size]

يختلف العلاج حسب شدة المرض وتكرار النوب وحجر الأساس في العلاج هو العلاج الوقائي فعلى الأهل تجنب العوامل المحرضة لنوب الربو فيمكن تجنب الرشح بإبعاد الطفل عن الأشخاص المصابين بالرشح وعدم تقبيل الطفل كثيرا كذلك يجب عدم التدخين في المنزل أو تدخين النرجيلة حتى عند غياب الطفل عن المنزل

و يعتبر تجنب غبار المنزل من أصعب المشاكل بسبب وجوده في كل مكان و سبب التحسس لغبار المنزل هو وجود العث في هذا الغبار و يكثر العث حيث الرطوبة والدفء و يتواجد العث بأعداد كبيرة في الفراش لذلك يزداد السعال عند مرضى الربو ليلا كذلك يتواجد العث في البطانيات والمخدات و الموكيت و الكنبايات و داخل الخزائن وللتخلص من عث غبار المنزل يجب غسل الفرشات والبطانيات بالماء الساخن مرة كل شهر وإذا كانت لا تغسل يمكن تغطيتها بغطاء بلاستيكي خاص و يجب غسل المخدات مرة كل أسبوع و تغطية هذه المخدات بغطاء بلاستيكي عند النوم عليها و يجب غسل ألعاب الطفل ذلا الأوبار مرة كل خمسة عشر يوما ويفيد تجنب الرطوبة في التخفيف من العث و هناك أجهزة مزيلة للرطوبة خاصة لهذه الغاية ويجب غسل السجاد و الموكيت بمادة اسمها بنزوات البنزيل حيث تضاف هذه المادة لماء الغسل وهذه المادة تقتل العث ويجب عدم ترك الكتب والمجلات لفترة طويلة في غرفة الطفل لأنها مكان مناسب لتكاثر العث كذلك يجب إبعاد الطفل عن الروائح المخرشة مثل رائحة الدهان و الكولونيا و يجب إبعاد الطفل عن الحيوانات المنزلية والأفضل عدم وجودها في المنزل

بعض الأطفال يصابون بنوب الربو عند الركض و يجب ترك هؤلاء الاطفال ليلعبوا بحرية ويفيد إعطاؤهم دواء موسع للقصبات قبل ممارسة الرياضة

عدد قليل من الأطفال يتظاهر ليهم الربو كتحسس للأغذية وأشهرها حليب البقر و المكسرات مثل الفستق و أطعمة أخرى

يجب عدم إعطاء الطفل المصاب بالربو الأدوية التالية الأسبيرين و التاميرين و كذلك أكثر أدوية المفاصل وحاصرات بيتا إلا تحت إشراف الطبيب



[size=25]العلاج الدوائي للربو :[/size]

أهم دواء في علاج الربو هو موسعات القصبات و تعطى على شكل بخاخ أو بجهاز الرذاذ و يسمى نيبيولايزر و للرضع عن طريق حجرة الإنشاق و أشهر الأدوية المستخدمة بهذا الطريق هو الفينتولين ومشابهاته , و تعطى هذه الموسعات حسب الطلب من 4 الى 6 مرات في اليوم و حسب رغبة المريض و حاجته و تعطى في كل درجات الربو.

[size=25]و بقية الأدوية تعطى حسب شدة الربو :[/size]

في الربو الخفيف : تعطى موسعات القصبات بالرذاذ spray ذات المفعول القصير الأمد , و حسب طلب الطفل , يضاف لذلك الكورتيزون بالإنشاق بجرعة خفيفة أو مضادات اللوكوترينات عن طريق الفم مثل الـ سنغيولير Singulair بجرعة 5 ملغ مرة واحدة كل يوم.

في الربو المتوسط الشدة : يضاف لموسعات القصبات ذات المفعول القصير واحد من الخيارات التالية :
كورتيزون بخاخ بجرعة خيفيفة مع موسع قصبات ذو مفعول طويل الأمد مثل سيريفت Serevent
كورتيزون بخاخ بجرعة متوسطة أو كبيرة
كورتيزون بخاخ بجرعة خفيفة مع مضادات اللوكوترينات عن طريق الفم
كورتيزون بخاخ بجرعة خفيفة مع التيوفيللين عن طريق الفم

في الربو المتوسط الى الشديد : يضاف لموسعات القصبات ذات المفعول القصير و لأدوية الربو المتوسط السابقة واحد أو أكثر من الخيارات التالية :
كورتيزون بخاخ بجرعة متوسطة أو كبيرة مع موسع قصبات ذو مفعول طويل الأمد مثل سيريفت Serevent
مضادات اللوكوترينات عن طريق الفم
التيوفيللين عن طريق الفم

في الربو الشديد الى الشديد جداً : نستمر بموسعات القصبات ذات المفعول القصير مع أدوية الربو المتوسط الى الشديد السابقة , إضافةً لخيار واحد أو الخيارين التاليين معاً :
الكورتيزون عن طريق الفم بأصغر جرعة ممكنة
مضادات الــ IgE عن طريق الحقن تحت الجلد مثل الـ اوماليزوماب Xolair

بشكلٍ ما يفيد الكورتيزون كثيراً في علاج الربو ولكن يجب أن يعطى بحكمة وتحت إشراف الطبيب حصرا و لفترة قصيرة عن طريق الفم ويمكن أن يعطى على شكل بخاخ أيضا و لفترة طويلة وهو الطريق المفضل حالياً في العلاج

هناك بعض الأدوية الوقائية والتي يجب أن تؤخذ لفترة طويلة مثل الكلاريتين أو الكيتوتيفين و فائدتها غير ثابتة





[size=25]اسئلة و أجوبة حول ربو الاطفال[/size]




[size=25]متى تبدأ أعراض الربو عند الأطفال؟[/size]

50 % من حالات ربو الأطفال تتطور قبل سن 3 سنوات, في حين أن كلها تقريباً تتكامل بعمر 7 سنوات.



[size=25]عند أي من الجنسين يكون الربو أكثر شيوعاً ؟[/size]

يصيب الربو الذكور أكثر من الإناث بمعدل 2-3 أضعاف قبل البلوغ, في حين أنه يصبح أكثر شيوعاً عند الإناث بعد البلوغ.



[size=25]ما أهم اختبارات التحدي التي تجري لاختبار فرط ارتكاس الطريق الهوائي عند الأطفال؟[/size]

1- دوائية: الميتا كولين مثلاً يحرض المستقبلات الموسكارينية في العضلات الملس للقصبات. والهستامين يحدث تأثيراً مقبضاً قصبياً مباشراً, وتحريضاً مبهماً انعكاسياً.

2- فيزيولوجية: التمرين - فرط التهوية بهواء بارد.

3- أرجية: بتعريضه لوبر القطة مثلاً.



[size=25]ما مدى شيوع التشنج القصبي المحدث بالجهد أو التمرين EIB ؟[/size]

هذا النوع من تشنج القصبات شائع جداً, حيث تلاحظ الأعراض المميزة لربو الأطفال والسعال - ضيق التنفس - الوزيز وغيرها - بعد الجهد في 70 - 90 % من الحالات, أما اختبارات الوظيفة الرئوية فتكون شاذة في 100 % تقريباً.



[size=25]ما هي الآليات التي تسبب انسداد الطريق الهوائي في هجمة الربو الحادة ؟[/size]

لم يتم فهم الآلية المرضية لانسداد الطريق الهوائي في الأطفال الربوتين, ولا آلية الحدثيات المسببة للحالة الرثوية بشكل واضح وكامل حتى الآن. ولكن على ما يبدو أن هجمة الربو قد تكون ارتكاساً متأخراً تالياً لتحريض قصبي بعامل محرض مستنشق. أما عوامل انسداد الطريق الهوائي فهي: التشنج القصبي - الوذمة المخاطية - انسداد الطريق الهوائي بمفرزات كثيفة. ويحتمل أن تكون هذه الشذوذات ناجمة عن تحرر العوامل الوسيطة من الخلايا البدينة والحمضات. ( مثل الهستامين - اللوكوترينات - العامل المفعل للصفيحات..)



[size=25]ما هي الأمراض غير الإنتانية الأخرى التي يجب التفكير فيها إضافة إلى الربو في الطفل الذي لديه وزيز متكرر قبل تأكيد تشخيص الربو ؟[/size]

1- ذات الرئة الاستنشاقية.

2- عسر التصنع القصبي الرئوي, وخاصة إذا طبقت معالجة مطولة بالأكسجين في فترة الوليد.

3- عسر حركية الأهداب ( وخاصة بوجود التهاب أذن وسطى متكرر - التهاب جيوب)

4- التشوهات الولادية ( شذوذات وتلين الرغامى والقصبات - كيسات الرئة )

5- الداء الليفي الكيسي.

6- أمراض القلب الولادية, وخاصة المترافقة بشنت أيسر - أيمن كبير.

7- استنشاق جسم أجنبي داخل القصبات

8- الحلقات الوعائية حول القصبات.




[size=25]ما العلامات السريرية التي تشير لشدة الهجمة الرثوية الحادة؟[/size]

1- زيادة عدد مرات التنفس في الدقيقة.

2- سحب بين الأضلاع.

3- تغير الحالة الذهنية.

4- خفوت الأصوات التنفسية.

5- زيادة النبض التناقضي.



[size=25]ما هي التغيرات التي تطرأ على غازات الدم الشرياني أثناء هجمات الربو الحادة؟[/size]

إن التغير الأكثر شيوعاً هو نقص CO2 الناجم عن فرط التهوية. كما أن نقص الأكسجين يمكن أن يظهر إذا لم يعالج الطفل بالأكسجين.



[size=25]ما هي حالات الربو التي تستدعي إسعاف الطفل الى المشفى ؟[/size]

1- تدني مستوى الوعي عند الطفل.

2- استجابة غير كاملة للعلاج التقليدي مع انكماش معتدل - وزيز - نبض عجائبي > 5 ملم ز - sa o2 < 90 %.

3- خفوت شديد في الأصوات التنفسية.

4- تراجع قدرة الطفل على تناول الطعام و الشراب ( تجفاف).

5-قصة هجمات شديدة سابقة و قبول سابق في وحدة العناية المركزة

6- عدم ارتياح الأبوين و خوفهم.



[size=25]ما هو الفرق بين العلاج القديم و العلاج الحالي للربو عند الاطفال ؟[/size]

1- استخدام الإبينفرين ( الأدرينالين ) تحت الجلد, والتيو فيللين وريدياً في التدبير الأولي تراجع بشكل كبير.

2- استخدام مقلدات B2 الأدرينرجية على شكل بخاخ أو حلالات هوائية أصبح الخط الأول في العلاج.

3- الاستخدام الأكثر هجومية للكورتيكوستيروئيدات ( الكورتيزون ) الفموية والوريدية.

4- ظهور أدوية نوعية جديدة تتدخل في الوسائط الكيماوية كمضادات اللوكوترينات و مضادات الـ IgE



[size=25]ما هي نسبة الدواء التي تصل إلى الرئتين من الجرعة المعطاة بطريق الإنشاق أو الإرذاذ؟[/size]

حوالي 10-15 % من الجرعة الكلية, إذا تم استخدام التقنية المناسبة في إعطاء الدواء.



[size=25]هل يثبط الكورتيزون المستنشق عن طريق البخاخ المحور تحت المهادي النخامي؟[/size]

نعم, إنه يثبطه ولكن ليس إلى درجة الكورتيزون عن طريق الفم , وقد تبين في دراسة مجراة بدقة أن الاستجابة للتحريض ACTH كانت طبيعية في الأطفال الذين يتلقون 800 ميكروغرام/اليوم , ومهما يكن فإن تأثيرات الجرعات الأعلى لا تزال غير واضحة.



[size=25]هل يؤثر الكورتيزون المأخوذ بالبخاخ (الستيروئيدات المستنشقة ) على النمو عند الأطفال؟[/size]

لقد أكدت الدراسات المجراة حول تأثيراتها الجانبية أن تثبيط النمو لا يحدث أبداًَ أو أنه ضئيل جداً.



[size=25]لماذا لم يعد التيوفيللين يستخدم كعلاج للربو عند الأطفال ؟[/size]

إن السبب في عدم استخدامه هو سميته الكامنة ( تتظاهر السمية بـ : الإقياء - تسرع القلب - النوبات الصرعية) وتأثيراته الجانبية ( مثل الإضطرابات السلوكية و الأرق ), ومع ذلك فإنه يمكن أن يستخدم في الحالات الحادة عندما يصاب الطفل بالإعياء ويتطور لديه قصور تنفسي. هذا ولا يزال بعض الأطباء الممارسين يستخدمونه في الحالات المزمنة وخاصة الربو الليلي.



[size=25]متى يستطب كرومولين الصوديوم في علاج الربو؟[/size]

يثبط الكرومولين إزالة تحبب الخلايا البدينة (يحصر تحرر الوسائط الكيماوية المحدثة للتشنج القصبي ) وينقص فرط ارتكاس الطريق الهوائي بآليات مجهولة. و بالتالي فإنه لا يملك أي خواص موسعة قصبية, وهو بذلك غير مفيد في الحالات الحادة من هجمات الربو , ومهما يكن فإن الكرومولين مفيد في علاج الربو الأرجي, والتشنج القصبي المحدث بالجهد وذلك عندما يستخدم إنشاقاً وبشكل منتظم.



[size=25]هل تفيد مضادات الكولين في علاج ربو الأطفال؟[/size]

إن استخدامات مضادات الكولين مثل برومايد الإبراتروبيوم (الاتروفنت ) وسلفات الأتروبين في الأطفال تبقى محدودة, وهذا ناجم عن تأثيراتها الجانبية , وقلة الدراسات حول فعاليتها في تدبير كل من الربو الحاد والمزمن.



[size=25]كيف يمكن أن نميز التهاب القصيبات الشعرية عن الربو في طفل لديه وزيز؟[/size]

يشخص الربو سريرياً في كل الفئات العمرية ويتميز بانسدادٍ عكوسٍ في الطرق الهوائية مع فرط ارتكاسها لمؤرجات عديدة, بما فيها الأخماج الفيروسية, وهذه الإنتانات نفسها عدا عن إحداثها تغيرات تشريحية مرضية في القصبات, يمكن أن تكون مسؤولة عن إحداثها الوزيز عند الطفل الذي تكون الأعراض لديه حادة بشدة.

بينما يبدي مرضى التهاب القصيبات الشعرية عادة أعراضاً جانبية مثل الحمى وسيلان الأنف, كما أن اختبار تحري مستضد RSV يمكن أن يكون إيجابياً.

أما إذا تكررت نوبات الوزيز العكوس, فإن الربو يكون أكثر احتمالاً, هذا ويدخل في التشخيص التفريقي للوزيز الليفي الكيسي والجذر المعدي - المريئي.



[size=25]طفل بعمر 3 أشهر لديه ازيز عالٍ يظهر أثناء النهار, ويغيب خلال فترة النوم, فما هو التشخيص الأكثر احتمالات ؟[/size]

التشخيص المرجح هو تلين الرغامى الولادي أو تلين القصبات. و يمكن ألا يكون ضعف الطرق الهوائية لدى هذا الطفل موجوداً في فترة الوليد, إلا أنه يتظاهر عندما يصبح قادراً على توليد ضغط شهيقي أثناء فترات الفعال إن زيادة الضغط داخل الصدر هذه تنتج عن انخماص الطريق الهوائي. يمكن تأكيد التشخيص بواسطة التنظير القصبي, أو التنظير التألقي.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سمسم
عضو الماسى


ذكر
عدد الرسائل: 2410
نقاط: 4223
تاريخ التسجيل: 05/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: أسباب حساسية الصـدر   الثلاثاء ديسمبر 15, 2009 3:51 pm

من الاعشاب التى تساعد على تخفيف وعلاج حساسيه الصدر:
[size=25]1- اليانسون





[/size][size=25]2-التيليو
3-مغلى اوراق الجوافه[b]


[/b]
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ديدو
عضو الماسى


انثى
عدد الرسائل: 5620
نقاط: 8688
تاريخ التسجيل: 06/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: أسباب حساسية الصـدر   الأحد ديسمبر 20, 2009 10:57 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

أسباب حساسية الصـدر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أهلاً :: -